حبوب التسمين أكثرها أدوية بيطرية

1٬236

دق أطباء ومختصون نفسانوين ناقوس الخطر جراء الانتشار الكبير لحبوب التسمين بالبلاد، وتصاعدت في الآونة الأخيرة وتيرة الاضطرابات النفسية والعصبية لدى الفتيات اللاتي يستخدمن حقن التجميل وحبوب التسمين للبحث عن شكل أفضل بحسب اعتقادهن، مما دفع المختصين للتنويه بالاضرار الصحية والنفسية لما أطلقوا عليه إدمان الجمال. وتسببت حبوب التسمين في كثير من الأضرار لدى النساء، كما أدت الى وفاة بعض منهن.
وقال استشاري الطب النفسي والعصبي علي بلدو لـ (الانتباهة) ان ما تنفقه الفتيات على التسمين والتجميل يكفي لسداد ديون السودان الخارجية.

(الانتباهة) التقت عدداً من الفتيات وأولياء الأمور ومختصين، وخرجت بالمثير حول تفشي الظاهرة بالبلاد، والسطور التالية تحدثنا عن ذلك:
تشويه وموت
وبشأن الاضرار التي تعرضت لها بعض الفتيات بسبب حبوب التسمين تقول الشابة (ف. م) لـ (الانتباهة): (كنت أعاني من نحافة شديدة الامر الذي جعل صديقاتي يستهزأن بي ويقلن لي (عندك سوء تغذية ولا شنو عاملة زي سلك الاقاشي)، وكنت لا أعطي حديثهم اي اهتمام، وفي يوم ما قررت أن اصبح مثلهن، واتصلت بإحداهن وطلبت منها أن تختار معي النوع الافضل، حيث قالت لي: (جيبي 30 راكب والحلبة وكديسة في المطبخ وابلعي كل وجبة 4 حبات عشان تسمني بسرعة)، بعد ذلك ذهبت الى (بوتيك) قريب من منزلنا وطلبت منه تلك الحبوب، الا أنه فاجأني وقال لي أحسن ليك حبوب (كرسي الوزير)، وبعدها أخذت منه تلك الحبوب، وبعد مرور شهر بدأ جسدي يتورم وأصبحت لا أستطيع الحركة، وقررت الذهاب الى الطبيب لتشخيص حالتي، والآن أنا طريحة الفراش لفترة ستة أشهر، وعبركم أوجه رسالة لكل فتاة بالابتعاد عن حبوب التسمين، لأنك سوف تنهين حياتك بالبطء دون أن تشعري بذلك .(
ولكن الشابة (و. د) قالت إنها تخلت عن الخروج من المنزل نهائياً بعد أن سببت لها حبوب التسمين تشوهات في مناطق مختلفة من الجسم، وأضافت قائلة: (تسببت لي تلك الحبوب في وجود كتل متفرقة غير متساوية، وتضررت كثيراً بسببها، ولجأت لمقابلة الاطباء ولكن دون فائدة، لذلك أقول لكل فتاة ابتعدي عن تلك الآفة التي ستقضي على حياتك.(

وفي هذا الصدد قالت المواطنة سارة اسماعيل إن الرجال هم السبب الرئيس الذي أجبر الفتيات على اللجوء الى تلك المستحضرات، واضافت قائلة: (الرجل السوداني يفضل المرأة السمينة بدلاً من النحيفة، الامر الذي تسبب في اكتئاب لدى بعض النساء، وفي يوم ما شعرت بوزن ابنتي بدأ في الزيادة بصورة غير طبيعية، وعندما سألتها أنكرت ذلك في البداية، ولكن في النهاية قالت لي: (بلعت حبوب تسمين واستخدمت خلطة الدنقلاوي)، وعندما ذهبت بها الى الطبيب قال لي: (بتك عندها موية في القلب)، وفي تلك اللحظة لم أستطع حتى التحرك من مكاني وانهرت بالبكاء، وبدأنا باستخدام العلاج، وتحسنت حالتها وقررت لها عملية بعد ذلك) .

فيما روت لنا المواطنة حياة أحمد تفاصيل ما حدث لابنتها التي توفيت العام الماضي، حيث قالت: (كنت على علم بأن ابنتي تستخدم حبوب تسمين خاصة (أبو نجمة) ولكني لم أمنعها من ذلك، لأن جمع صديقاتها يستخدمن ذلك، وكنت لا أعلم مقدار الخطر الذي سوف تتعرض له، وبعد مرور أشهر مرضت ابنتي كثيراً، وقمنا باستخدام العلاجات البلدية، وكثيرون ممن حولنا يقولون لي هذه (عين وحسد) بعد أن تغير حالها، ولكن جدتها قالت لي: (تشوها يمكن عندها يرقان) وقمنا بذلك، وبعدها تدهورت صحتها، وقررنا اللجوء الى الطبيب الذي أخبرنا بأنها أصيبت بمرض السكري، ومكثت بالمستشفى (28) يوماً وكانت لا تتحدث نهائياً. وفي نهار اليوم التاسع والعشرين عاد لها وعيها وقالت لي: (أمي تلفوني وين وعايزة موية)، وبعدها بدقيقتين توقف نبضها وقال لنا الطبيب انها توفيت، ونزل علي الخبر مثل الصاعقة، وتمنيت أن أتوفى قبلها لأنني شعرت بالذنب، ولو كنت منعتها من ذلك لما توفيت، ولكن قدر الله وما شاء فعل).
خطير ومثير
وعن الأماكن التي تباع فيها تلك الحبوب فقد قامت (الانتباهة) بجولة على عدد من (البوتيكات ومراكز التسمين) بالخرطوم، وكشفت عن الخطير والمثير في الامر.
والبداية كانت بسوق ام درمان، وعندما سألنا أحد التجار: عندك حبوب تسمين رد قائلاً: نعم عندي بس انتي عايزة شنو، قلت له: ما الانواع الموجودة قال: (ورك الجداد، كرسي الوزير، الدكسة، بت النوبة، كديسة في المطبخ، الزنك طار، عرسي بكرة، مفاجأة الجيران، الدعم السريع، المدنية، عمي عبدو، 30 راكب، ماربيلا وبت الجامعة)، وكثير من الانواع التي لم أتذكر أسماءها، وسألته سعرها كم؟ قال لي: السعر بختلف على حسب النوع، قلت له: الحبوب دي بتجي من وين؟ قال لي: من غرب السودان، واضاف قائلاً: (غير الحبوب والكريمات ما في شي ماشي في السوق)، وتابع قائلاً: (لو عايزة شيلي بت الـــ….. دي حتكون سمحة مع قوامك، ولو ما عايزة أمشي عشان ما تضيعي لي زمني ساي)، وأضاف قائلاً: (شكلك مستهبلة ساي). واثناء خروجي من هناك سمعت فتاتين تتحدثان عن (خلطة الدنقلاوي)، وشعرت بالفضول تجاه الامر وعدت لهن قائلة: (سمعتكم بتقولوا الد…. ممكن توروني؟) قالت لي احداهما: (بالله انتي عايشة وين ما سمعتي بالد…. وضحكت)، وردت الأخرى (الد… دا مركز لبيع خلطات التسمين، بتسمني في اسبوعين، امشي ليهم أحسن ليك من الحبوب البتاخد زمن دي)، ولكن جاءت أخرى وقالت لي: (انتي من زمن الد…. أمشي زوبو استايل)، وبعدها قررت التوجه الى احد المراكز، وتفاجأت بصفوف للفتيات هناك وانتظرت أكثر من ساعة، وعندما جاء دوري قالت لي الموظفة: (عايز تسمين موضعي ولا كامل) قلت لها: (ما الفرق؟) فقالت لي: الفرق في التسمين والسعر، وتكلفة الموضعي بخمسة آلاف والكامل بثلاثة آلاف ونقبل كاش أو بنكك، قلت لها: (الكامل فيه شنو والموضعي شنو) ردت: (الموضعي فيه خلطة وحبوب ومسحة، والعام خلطة فقط)، قلت لها: (ما بتعمل أعراض) قالت: (نص بنات السودان ديل بجونا وما حصل وحداة جاتها أعراض)، وأثناء حديثي معها تلقت الموظفة كثيراً من الاتصالات للاستفسار عن المكان، بعد ذلك خرجت من المكان على امل ان أعود اليه بحسب اعتقادها.
مضاعفات خطيرة
ويزعم استشاري الطب النفسي والعصبي علي بلدو ان ما تصرفه الفتيات السودانيات على حبوب التسمين ومستحضرات التجميل يكفي لسداد ديون السودان الخارجية، موضحاً ان حبوب التسمين ناجمة عن عقدة الدونية التي تعيشها بعض الفتيات، وأشار بلدو في حديثه لـ (الإنتباهة) الى وجود اكثر من (٤٠) نوعاً من حبوب التسمين، فضلاً عن وجود حقن وخلطات للتسمين الموضعي، مما يؤدي إلى حدوث مشكلات كثيرة وأمراض في الجسم، وأضاف قائلاً: (يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات خطيرة كالقلق والتوتر، بجانب الشعور بالهيجان غير المبرر)، لافتاً الى وجود حالات كثيرة لعروسات استعملن هذه الحبوب وادت إلى ما يسمى بذهان شهر العسل الذي يصل إلى عروسين من كل عشر عروسات .


أدوية بيطرية
ومن جهتهم أكد عدد من الأطباء لـ (الانتباهة) خطورة استخدام تلك العقاقير، ووصفوا ذلك بالكارثة الكبرى التي باتت في متناول الجميع، مشيرين إلى أن عدداً كبيراً من الفتيات فارقن الحياة بسبب استخدام تلك الحبوب التي تسبب الفشل الكلوي ومشكلات في التنفس، مع وجود مياه في القلب وتحت الجلد، مناشدين الفتيات الابتعاد عن ذلك للمحافظة على حياتهن، منوهين بأن كثيراً من هذه الحبوب عبارة عن أدوية بيطرية.
وفي سياق متصل قال الطبيب الحاج محمد إن التسمين الآمن هو ما يقوم بوصفه الطبيب لمقابلة فقدان الوزن وتحسين الحالة الصحية والنفسية للاشخاص بعد تعرضهم لأمراض أدت لفقدان اوزانهم الطبيعية، او لتحسين الشكل العام للمحافظة على المظهر الصحي للراغبين في ذلك، بما لا يضر بصحتهم من خلال اتباع نظام غذائي صحي وتناول بعض الفايتمينات المنصوص عليها في دساتير الادوية المعترف بها، واضاف قائلاً: (اما التسمين غير الآمن والضار بالصحة فهو ذلك النمط الذي يتبع فيه الشخص تناول حبوب لعلاج امراض بعينها لها آثار جانبية كالتي توصف لقتل الجراثيم وتؤدي لاحتباس الماء تحت الجلد وفي اطراف اليدين والقدمين والارداف، وتغير الوجه او ما يسمى وجه القمر، وفي نهاية المطاف تعتقد الفتاة ان الحبوب قد أدت مفعولاً جيداً)، وتابع قائلاً: (لكن في الحقيقة ان هذه الحبوب تؤدي الى التأثير السلبي في عمل الكليتين، وقد تؤدي الى ظهور أمراض خطيرة كالسكري وغيره) .
اضطرابات وتقلبات


ولكن مدير إدارة الصيدلة والسموم بمحلية الخرطوم مجدي طه يقول لـ (الانتباهة): (حبوب التسمين تعطي مستخدمها سعرات حرارية اكثر من اللازم، مما يؤدي لزيادة الدهون وليس الوزن العضلي، وحدوث اضطرابات في الكلى والكبد وتقلبات في المزاج وتضخم عضلة القلب وظاهرة التثدي عند الرجال وسرطان البروستاتا، وتؤدي لتقلص الخصيتين وهلوسة وظهور شعر على الوجه للسيدات وكبر حجم البظر), وأضاف قائلاً: (ان حبوب (الميثيل تستوستيرون) يتم وصفها للرياضيين الذين يعانون من نقص في مستوى التستوستيرون، اما دواء (اوكساندرولون) فيتم وصفه بنسبة كبيرة للمرضى الذين يعانون من نقص حاد في الوزن بسبب الاصابة بمرض ما)، مشيراً الى أن هذه الحبوب تدخل عبر الحدود بواسطة تجار الشنطة، مع احتمال أن تكون مضروبة إضافة الى ان هناك مواد مسمنة مسرطنة، لافتاً الى أن هذه الحبوب يتم تصنيعها في الصين والهند ومصر، منوهاً بأن الزيادة بطريقة صحية تكون عبر الحرص على تناول الوجبات الثلاث الرئيسة خلال اليوم، مع زيادة كمية الطعام بصورة تدريجية، والابتعاد عن الوجبات السريعة او الدسمة، بالاضافة الى الابتعاد عن الحميات القاسية، مع تناول كميات معقولة من الاطعمة كل ساعتين .

المصدر:الانتباهة

التعليقات مغلقة.